مايو 23, 2024

اخبار ذات صلة

بالصور – قمر صناعي يكشف «مناطق الحرارة بالعالم» بدقة

أرسل «مقياس الحرارة الطائر» البريطاني الصنع صوره الأولى من الفضاء للنقاط الأعلى حرارة على الأرض.

والتقط القمر الصناعي HOTSAT-1 صور حرارية عالية الدقة عن شوارع لاس فيغاس المشمسة، ومجمع تخزين النفط الضخم في أوكلاهوما، والحرارة الشديدة لحرائق الغابات الكندية.

تم إطلاق HOTSAT-1، الذي أطلق عليه اسم مقياس الحرارة العالمي، بواسطة SpaceX خلال فصل الصيف.

وعلى عكس الأقمار الصناعية التي تراقب الأرض بكاميرات ترى الضوء المرئي، مثل أعيننا، يراقب HOTSAT-1 الأشعة تحت الحمراء لتسجيل مقدار الحرارة المنبعثة من الأجسام أو المناطق الطبيعية.

وقالت شركة تكنولوجيا المناخ SatVu، التي تدير أول قمر صناعي في العالم، إن الصور تمثل علامة فارقة رئيسية في عصر جديد من مراقبة الأرض ومراقبة المناخ.

من خلال وضع هذه التكنولوجيا على قمر صناعي، تتمكن الشركة من تنزيل دفق مستمر من الصور على مدار الساعة، حتى في البلدان ذات الحدود المغلقة.

وقال الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة SatVu أنتوني بيك لقناة «سكاي نيوز»: هذا يوم رائع. الصور الأولى تتجاوز التوقعات، ونحن متحمسون للغاية. لقد كانت الشركة تعمل حتى هذه اللحظة ونحن الآن جاهزون للعمليات التجارية حتى نتمكن من مواجهة تلك التحديات المناخية.

وتكشف إحدى صور لاس فيغاس شبكة الشوارع ومواقف السيارات التي تحبس الحرارة أثناء النهار ثم تطلقها بعد حلول الظلام، مما يؤدي إلى رفع درجات الحرارة أثناء الليل.
هذا ما يسمى بتأثير الجزيرة الحرارية الحضرية يمكن أن يجعل المدن أكثر دفئا بعدة درجات، ولكن يمكن تبريد النقاط الساخنة عن طريق زراعة الأشجار.
وتظهر صورة أخرى لكوشينغ بولاية أوكلاهوما في الولايات المتحدة، أشكال صهاريج التخزين وخطوط الأنابيب التي يمكنها نقل 1.5 مليون برميل من النفط الخام يوميا.
يمكن استخدام مثل هذه الصور للتحقق من امتثال العمليات لتعهدات المناخ واللوائح الصناعية.
تسمح الصور الحرارية لرجال الإطفاء بمراقبة مدى سرعة تحرك جبهة النار. وتُظهر المناطق الزرقاء الفاتحة الأكثر برودة قليلا مكان مرور النيران، مما يعطي أدلة حول ما إذا كانت النيران تتحرك نحو المنازل أو غيرها من البنية التحتية.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً