مايو 27, 2024

اخبار ذات صلة

بايدن: لم نبلغ إسرائيل بأننا سندخل الحرب في حالة انضمام “حزب الله” للصراع

صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الأربعاء، بأنه لم يبلغ الحكومة الإسرائيلية خلال زيارته لتل أبيب، بأن الولايات المتحدة ستدخل الحرب في حالة انضمام “حزب الله” للصراع في المنطقة.
وأضاف بايدن: “كنت صريحا للغاية في ما يتعلق بالحاجة إلى وصول المساعدات الإنسانية إلى غزة بسرعة، الإجراءات قد تأخذ بعض الوقت في ما يتعلق بإدخال المساعدات”.

وأوضح الرئيس الأمريكي، أنه تم الاتفاق على فتح معبر رفح لإدخال 20 شاحنة تحمل المساعدات الإنسانية محتمل وصولها الجمعة. مضيفا: “نحاول إدخال نحو 150 شاحنة مساعدات خلال الفترة المقبلة”.

وتابع: “ما كنا لنقول إن إسرائيل ليست مسؤولة عن انفجار المستشفى لولا ثقتي بوزارة الدفاع الأمريكية، ولا أقول إن حماس هي التي تعمدت قصف المستشفى”.

وأشار بايدن، إلى أن إسرائيل كانت ضحية ولو أتيحت فرصة لتخفيف المعاناة فلا بد أن يكون ذلك.

ووصل بايدن يوم الأربعاء إلى تل أبيب، في زيارة وصفها أنها “للتضامن مع إسرائيل في وجه الهجوم الإرهابي الوحشي الذي تشنه حماس”.

وقال الرئيس الأمريكي في حديثه عن عملية “طوفان الأقصى” إن “ما حدث في إسرائيل يشكل 15 ضعفا لما حدث في 11 سبتمبر”، محذرا إسرائيل من تكرار “أخطاء” الولايات المتحدة بعد أحداث 11 سبتمبر.

وذكر بايدن أن إسرائيل “وافقت على إمكانية بدء نقل المساعدات الإنسانية من مصر إلى غزة”، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تعمل مع شركائها من أجل “تحرك الشاحنات عبر الحدود في أسرع وقت ممكن”.

ويتعرض قطاع غزة لقصف إسرائيلي بري وبحري وجوي منذ إطلاق حركة “حماس” وفصائل فلسطينية أخرى عملية “طوفان الأقصى” في 7 أكتوبر.

وقوبلت “طوفان الأقصى” بعملية “السيوف الحديدية” الإسرائيلية، حيث يشن الجيش الإسرائيلي غارات على قطاع غزة، الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني يعانون من أوضاع معيشية متدهورة، جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ 2006.

وبلغت حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي نحو 3478 قتيل وأكثر من 12 ألف جريح في القطاع، وأكثر من 61 قتيل وما يزيد عن 1500 جريح في الضفة الغربية.

أما على الجانب الإسرائيلي، فقد قتل ما يزيد عن 1400 شخص بينهم أكثر من 291 ضابطا وجنديا، فيما أسرت “حماس” أكثر من 200 إسرائيليا.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً