يونيو 17, 2024

اخبار ذات صلة

هنية: العالم بات رهينة لحكومة متطرفة

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” اسماعيل هنية، أن الحركة عقدت اجتماعات مكثفة ومشاورات بين الداخل والخارج قبل إرسال الوفد إلى القاهرة، في إشارة منها الى جديتها وإيجابيتها قبل الجولة الحالية للمفاوضات. وأن الحركة حمّلت الوفد “مواقفها الإيجابية والمرنة مع أهمية الارتكاز على أن الأولوية لدى الحركة هي لوقف العدوان على شعبنا”، مشيراً الى أن هذا هو “موقف جوهري ومنطقي، ويؤسس لمستقبل أكثر استقراراً”.

ورأى هنية، أن “العالم بات رهينة لحكومة متطرفة، لديها كمّا هائلاً من المشاكل السياسية ومن الجرائم التي ارتكبت في غزة”، وأن رئيسها يريد “اختراع مبررات دائمة لاستمرار العدوان وتوسيع دائرة الصراع، وتخريب الجهود المبذولة عبر الوسطاء والأطراف المختلفة”.

وشدّد رئيس المكتب السياسيّ لـ”حماس” على أن الولايات المتحدة التي أعطت “غطاء لهذا الاحتلال هي من يجب أن يوقفه بدلا من تزويده بأسلحة الدمار والإبادة”.

وختم بيانه، بتأكيده على أن الحركة ما زالت “حريصة على التوصل إلى اتفاق شامل ومترابط المراحل، ينهي العدوان، ويضمن الانسحاب، ويحقق صفقة تبادل جدية للأسرى”.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً