يونيو 20, 2024

اخبار ذات صلة

جعجع: نحن مع المليار يورو إذا كانت لدعم الجيش والقوى الأمنية!

قال رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، إنّ “الحكومات المتعاقبة تتحمل مسؤولية ما وصلنا إليه في ملف اللجوء السوري، ونحن قادرون على التحرّك لحل هذه الأزمة”. وأضاف: “بعضهم يقول إننا تأخرنا لطرح هذا الملف، لكن أخصامنا في محور الممانعة و”التيار الوطني الحر” “أكبر كذابين”. وسأل: “من كان يتولى حقيبة وزارة الدفاع كل الفترة السابقة حتى اليوم؟ الأمن العام مع أيّ فريق سياسي؟ كان بإمكانهم التحرّك لكنهم لم يفعلوا، ونحن تحركنا عندما “وصل الموس للرقبة”.

وشدّد جعجع في حديثٍ للـ”ال بي سي”، على أنّ “الأجهزة الأمنية كافة مُطالبة بالتحرّك الآن كون عدد اللاجئين السوريين كبير جداً، والأمن العام اللبناني قادر على التحرّك وإذا كان بحاجة لأيّ مساعدة فليُعلن ذلك علناً”.

وقال: “ليس لدينا أي حساسية مع الشعب السوري، لكن هناك مسؤولية كبيرة تقع على الشعب اللبناني والدولة لضبط الوجود السوري في لبنان”. وتابع: “نحن حتى هذه اللحظة مع الثورة السورية الحقيقية، لكن هذا شيء، أما قبول السوريين على أرضنا فهو شيء آخر”.

ولفت جعجع إلى أنّه “يجب على الحكومة اليوم تطبيق القانون، والكتاب الذي قدمناه إلى الأمم المتحدة لا يتضمن أي إنذارات، وإذا لم يتم تطبيق القوانين من المنظمات الدولية سنقوم بالإدعاء عليهم”.

وقال: “سنستفيد من الجلسة النيابية التي دعا إليها رئيس مجلس النواب نبيه بري لمعرفة حقيقة “المليار يورو” المقدمة من الاتحاد الأوروبي للحكومة اللبنانية، وإذا كانت “مساعدة طبيعية” أو دعم للجيش والقوى الأمنية فنحن معها”.

وأشار جعجع إلى أنّ “هناك 16 مليون سوري في سوريا 9 ملايين منهم في مناطق النظام و7 ملايين في مناطق المعارضة، وفي الحالتين يُمكن للسوريين على أرضنا المغادرة إما نحو مناطق المعارضة أو النظام”.

وأضاف: “سيكون هناك تحرّك شعبيّ في الاغتراب وتحديداً في بروكسل أمام مركز البرلمان الأوروبي، للاعتراض على سياستهم تجاه الوجود السوري في لبنان، وأدعو الجالية اللبنانية للانضمام إلى هذا التحرّك”.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً