يونيو 17, 2024

اخبار ذات صلة

سوناك يعلن تنظيم الانتخابات العامة في 4 تموز

أعلن رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، الأربعاء، تنظيم الانتخابات العامة في 4 تموز، منهيا شهورا من التكهنات حول موعد الاستحقاق.

وقال سوناك “تحدثت في وقت سابق اليوم مع جلالة الملك لطلب حل البرلمان. وقد وافق الملك على هذا الطلب وسنجري انتخابات عامة في 4 تموز”.

وتتوقع استطلاعات رأي تقدم المعارضة العمالية في هذه الانتخابات.

لكن أمام استطلاعات الرأي التي تشير الى وضع صعب للمحافظين، تزايدت الضغوط على رئيس الحكومة لدعوة الناخبين إلى صناديق الاقتراع، أو على الأقل توضيح نواياه في حين يمكن نظريا إجراء الانتخابات حتى كانون الثاني 2025.

وقد تكون سلسلة من الأخبار الجيدة على المستوى الاقتصادي ـ عودة النمو وكبح التضخم ـ ساهمت في اقناعه في نهاية المطاف بالقيام بذلك.

بعد 14 عاما من سلطة المحافظين التي شهدت استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ثم توالي خمسة رؤساء وزراء على الحكم في ثماني سنوات، يبدو أن البريطانيين مصممون على طي الصفحة وإعطاء فرصة لزعيم حزب العمال كير ستارمر، المحامي السابق البالغ من العمر 61 عاما، للوصول الى داونينغ ستريت.

تظهر استطلاعات الرأي ان حزب العمال، يسار الوسط، نال حوالى 45% من نوايا التصويت متقدما بشكل كبير على المحافظين الذين نالوا ما بين 20% و25% وعلى حزب الإصلاح البريطاني المناهض للهجرة والمناخ (12%).

من خلال نظام تصويت بسيط يعتمد على الغالبية البسيطة في دورة واحدة في كل الدوائر الانتخابية في بريطانيا البالغ عددها 650 دائرة، فان مثل هذه النتائج ستؤدي الى غالبية كبرى للعماليين.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً