يونيو 20, 2024

اخبار ذات صلة

ديبلوماسي فرنسي: لودريان “لم يُحقّق” تقدّماً في الملف الرئاسي ووجّه تحذيراً للمسؤولين

غادر الموفد الفرنسي جان إيف #لودريان بيروت اليوم، من دون أن تثمر جهوده في إقناع القوى السياسية على التوافق حول انتخاب رئيس للجمهورية، وفق ما نقل مصدر ديبلوماسي فرنسي لوكالة “فرانس برس”.

وقال المصدر إنّ لودريان “لم يُحقّق أي خرق يذكر” في الملف الرئاسي، بعد لقائه قوى سياسية رئيسية في #لبنان بينها “حزب الله”.

وأضاف المصدر الديبلوماسي الفرنسي، الذي فضّل عدم الكشف عن هويته، أنّ “كل فريق متشبّث بمواقفه، ممّا دفع لودريان الى تحذير المسؤولين الذين التقاهم من أنّ وجود لبنان السياسي نفسه بخطر”، مع استمرار الشرخ في البلاد.

وحذّر لودريان خلال لقاءاته في بيروت من “مخاطر إطالة أمد الأزمة” وسط السياق الإقليمي المتوتّر، مشدّداً على “الضرورة الملحة لانتخاب رئيس للجمهورية من دون تأخير”، وفق المصدر الديبلوماسي.

وجاءت زيارة الموفد الفرنسي الى بيروت في إطار “التحضير لزيارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى #فرنسا، والتي يمكن أن يتطرق خلالها الطرفان إلى الملف اللبناني”.

ومن المقرّر أن يزور بايدن فرنسا في 6 حزيران بمناسبة الذكرى الثمانين لإنزال النورماندي.

واصطدمت المساعي الدولية تجاه لبنان وتلك التي يضطلع بها لودريان حتى الآن بحائط مسدود، فيما يفاقم الشغور الرئاسي منذ العام 2022 الأزمة الاقتصادية غير المسبوقة.

كمت دعت الدول الخمس التي تتابع الملف اللبناني، السعودية ومصر وفرنسا والولايات المتحدة وقطر، في بيان مشترك موقّع من سفرائها في لبنان، في 16 أيار، إلى “مشاورات، محدودة النطاق والمدة، بين الكتل السياسية” قالت إنّها “ضرورية لإنهاء الجمود السياسي الحالي”.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً