يونيو 20, 2024

اخبار ذات صلة

القوات: لا “سوس” في صفوفنا!

صدر عن الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية”، البيان الآتي:

تأسف الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية” للكلام الصادر عن أحد الصحافيين في مقابلة إذاعية محمّلًا فيها النائب ملحم رياشي مسؤولية اتفاق معراب، وإزاء هذه المواقف يهمّنا توضيح الآتي:

⁃ أوّلا، يعلم القاصي والداني بأن لا أحد في الداخل أو الخارج “يورِّط” القوات اللبنانية بمواقف أو خطوات لا تريدها، إنما أي قرار يُتّخذ يكون من جهة نتيجة تشاور داخلي في دوائر القرار، ومن جهة ثانية نتيجة تطورات وأحداث استدعت اتخاذه في هذا التوقيت.

⁃ ثانيًا، اتفاق معراب كان له ظروفه السياسية المعقدة المعروفة ولا حاجة لإعادة تعدادها، ولكن الأكيد أن هذا الاتفاق لم يبصر النور بين ليلة وضحاها وتبعًا لرأي فلان أو علتان، إنما ظروف المرحلة وضعت “القوات” أمام خيارات مرة.

⁃ ثالثًا، لا يوجد “سوس” في صفوف القوات، ولو وجدت “سوسة” واحدة لما كانت القوات على ما هي عليه اليوم، وأي تطاول من أي أحد على أي مسؤول قواتي هو تطاول على القوات اللبنانية ككل. وبنهاية المطاف ليس أدرى بمصلحة القوات إلا القوات نفسها.

Facebook
WhatsApp
Twitter

اقرأ أيضاً